بيل: مُحبطون، لكنا فخورون ورأسنا مرفوع!

خرج مُنتخب ويلز مرفوع الرأس من نصف نهائي كأس أمم أوروبا بعد الخسارة بهدفين نظيفين أمام البرتغال، وهي النتيجة التي لم تنقص شيئًا من الإنجاز الويلزي حسب تصريحات «جاريث بيل» الذي قاد فريقه لهذا الدور المتقدم من البطولة بفضل أداءٍ مميز.

وأبدى بيل فخره الكبير بالبطولة التي بصم عليه مُنتخب ويلز والتي مكنته من دخول التاريخ من أوسع أبوابه، رغم اعترافه بشعوره بالحزن عقب الخسارة أمام البرتغال.

بيل قال في تصريحاته «أنا فخور جدًا بما حققناه في كأس أمم أوروبا…لقد تمكنا من بلوغ دور لم يكن أحد يتوقعه. لا شك أننا مُحبطون وحزينون بعد الخسارة بهدفين نظيفين أمام البرتغال، لكنا سنعود لوطننا برأس مرفوع»

ثم تابع حديثه في نفس السياق «الهدفان المبكران اللذان تلقيناهما بداية الشوط الثاني من بين الأمور الواردة في كرة القدم. يُمكننا أن نكون فخورين بإنجازنا رغم أننا كنا نطمح لما هو أكبر»

PalestineOnline.Net

مقالات ذات صله