كاكا: أتواصل بكريستيانو رونالدو لسبب واحد، ولا تنسوا كلمات مورينيو

صانع الألعاب الدولي البرازيلي يطلب من أنصار الفريق الملكي أن لا ينسوا التصريحات التي أدلى بها مورينيو عام 2013 حين غادر معه سنتياجو برنابيو…


كتب | محمود ماهرhttp://u.goal.com/290100/290141_mugshot.jpg


 إلتقى النجم البرازيلي «ريكاردو كاكا» بصحيفة ماركا الإسبانية للتحدث عن تفاصيل مسيرته الكروية رفقة الفريق الملكي، وتطرق في هذا اللقاء للصعوبات التي واجهها بالذات في عهد المدرب البرتغالي «جوزيه مورينيو» الذي أهمله على دكة البدلاء ما أثر بالسلب على مستواه ودفعه للعودة إلى ميلان قبل خوض تجربة برازيلية وأخرى أميركية.


وقال “لديّ ذكريات جميلة في ريال مدريد ورصيد إيجابي وأعتبرها من الفترات المهمة في حياتي المهنية، بالتأكيد لديّ أشياء سيئة في الريال وأشياء أخرى جيدة، وحتى هذه اللحظة أتابع مباريات الفريق كلما استطعت، ومن الرائع هذه البداية القوية التي حققها هذا الموسم ورؤية كريستيانو رونالدو يُسجل الأهداف بغزارة كما اعتاد، أنا سعيد جدًا من أجل الفريق”.

وأوضح “الريال على أعلى مستوى، إنه فريق كبير كما هو الحال دائمًا وتمنياتي له بالمواصلة على نفس المنوال، لا زلت مدريديستا وبالطبع ميلانيستا وأعشق ساوباولو، والآن أنا في أولاندو سيتي، ولحسن الحظ أنا لم أمثل العديد من الأندية لذلك كل ناد كان عبارة عن قصة جميلة في مسيرتي”.

http://images.performgroup.com/di/library/goal_de/f6/b/kaka-ac-milan-01092006_13yy3tmrlcupk1084f2zcsutwa.jpg?t=123781237&w=570&h=355

واسترسل في حديثه عن ذكرياته مع الريال قائلاً “قضيت أربع سنوات في ريال مدريد وكانت لديّ تجارب كبيرة على المستويين الشخصي والمهني، وفي النهاية وضعت الأمور الإيجابية في ميزان مع الأمور السيئة، وعمومًا أنا أنظر للجانب الإيجابي أكثر من الجانب السلبي، أنا أشاهد الفريق حتى الآن لأني أشجعه واحتفل بانتصاراته ومن هنا أتمنى التوفيق له. تُوجت مع الريال بلقب لليجا وكأس سوبر إسبانيا وكأس الملك، لكني واجهت بعض الظروف الصعبة تعلمت منها”.

واعترف كاكا “نعم، أدائي الرياضي لم يكن مقبولاً في الريال، الأمور لم تسر على ما يُرام كما كنت أتمنى ويتمنى الناس، أردت لو أن كل شيء حدث بصورة أفضل من ذلك، فقد تعذر عليّ الاستمرار بنفس المستوى في كل المباريات مع الريال بسبب الإصابات وبسبب بعض قرارات المدير الفني بعد التعافي من الإصابة، لكن إذا نظرت لإجمالي المباريات ستجد 120 مباراة مع الريال وسجلت ما يقارب ال30 هدفًا أي بمعدل هدفًا كل أربع مباريات».

http://images.performgroup.com/di/library/goal_es/0/db/kaka-real-madrid_2vf486rnuanv1kdr009gm6ld6.jpg?t=-307707547&w=570&h=355

وأصر “أود التأكيد على أنني أعطيت كل ما لديّ للريال وعملت بكل جد واجتهاد، لكن لم أستطع السيطرة على الإصابات أو على المدة التي أحصل عليها من المدير الفني للعب الأدوار الأولى، هذه الأشياء لم تكن بيدي، على أي حال أستمتعت في ناد مثل ريال مدريد وفي ملعب مثل سنتياجو برنابيو. في بعض الأوقات كنت أسمع أخبار غير صحيحة عني، إلا أنني لم أتمكن من إقناع الناس بأن الواقع غير ذلك، الناس الذين عملوا معي في الريال يعرفون بأنني فعلت كل شيء ممكن من أجل وضع الأمور في نصابها الصحيح، إيكر كاسياس وزيدان ورونالدو جميعهم واجهوا صافرات استهجان، هذا جزء من الثقافة في ريال مدريد ومن الصعب جدًا تغيير ذلك، لكنني لم أجد من جمهور الريال إلا كلمات الثناء، الناس في الشارع كانوا لطفاء ويحترمونني”.

وعن علاقته بمورينيو قال «إنه شخص مهني وأنا احترمت قراراته، لكن علاقتنا كانت سيئة، لم نتفق أنا وهو في العديد من الأمور، وبالنسبة لي لم يكن لديّ خيار سوى الاستمرار في العمل بجد، وفي النهاية كانت الكلمات التي وجهها إليّ مكافأة عندما غادرنا النادي في نفس الصيف، قال بأنني محترف جيد وهذا ما أكده فلورنتينو بيريز أيضًا، وبهذا المعنى آمل أن يتذكرني الناس، بأنني محترف جيد قدم كل ما لديه من أجل تحقيق النجاح في الريال».

واعترف في نهاية حديثه بأنه لا يزال على اتصال مباشر بلاعبي الفريق الملكي قائلاً «نعم أتحدث أحيانًا مع كريستيانو رونالدو لتهنئته بالأهداف فقط، لكن لديّ الكثير من الاتصالات مع مارسيلو الذي أهاتفه من أجل أمور شخصية وأسرية، إنه نجم وشخص عظيم، ويحب الريال حتى النخاع، ومن الرائع امتلاك الريال لهذا النوع من اللاعبين، دائمًا يخبرني بأنه يحلم بالاعتزال في سنتياجو برنابيو».

http://images.performgroup.com/di/library/goal_uk/20/ea/top-opta-stats-everton-v-chelsea_mhbxvm8lnmxt1xraez40wu56x.jpg?t=-1029843121&w=570&h=355

PalestineOnline.Net

مقالات ذات صله