الجينات الوراثية للأب أكثر تأثيراً على الولد

أظهرت دراسة قام بها باحثون من الـ University of North Carolina’s School of Medicine ونشرت في الـ journal Nature Genetics أنّ الجينات التي يرثها الفرد من والده أكثر هيمنة وتأثيراً من تلك التي يرثها من والدته على صحته.
تستخدم جميع الثدييات غالبية العوامل الوراثية التي تنتقل من الذكور حتى لو كان الولد يشبه والدته بالملامح والتصرفات. معنى هذا أنّه حتى لو ورثنا بتوازن ومساواة الحمض النووي عينه من كلّ من الوالدين، يبقى تأثير الجين الأبوي أقوى على الفرد وصحته خصوصاً بعد انتقاله إلى مرحلة النضوج. إنّ هذه الاكتشافات تسمح للباحثين بإلقاء نظرة ثاقبة عن مدى صلة الجينات بالأمراض التي يصاب بها الشخص. إنّ هذه الدراسة ستفتح للباحثين أبواباً جديدة في مجال الجينات الإنسانية.

مقالات ذات صله